Uncategorized

أصغر قارئ يسجل ختمة كاملة لقناة المجد الفضائية للقرآن الكريم

. القارئ يحيى صدقي من بين القراء العالميين للتلاوات القرآنية آناء الليل و أطراف النهار
، والله لو أني أفني عمري كله وأهبه كاملا ليخرج من تحت يدي طفلا مثل يحيى، لفعلت، بل أدعو الله أن تكون مهمتي في الدنيا وإرثي بعد وفاتي هو الولد الصالح.
مبارك لأمة الإسلام هذه النبتة القرآنية الطيبة يحيى صدقي، فقد أتم بفضل الله تسجيل ختمة مرتلة للقرآن برواية ورش عن نافع، ويتم بثها حاليا على قناة المجد للقرآن الكريم على امتداد شهر ربيع الثاني بمعدل جزء واحد كل يوم،.
ويسألوه “يا يحي ما سبب ما أنت فيه؟” فيقول: “لولا أمي ما كان القرآن بصدري، فهي سبب تعلقي بالقرآن” بمثل هؤلاء المغاربة نفتخر💖💖

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى