أخبار وطنية

مشروع تهيئة الطريق الرابطة بين ولاد عيسى و جماعة أخديم في خبر كان

بعدما تحقق الحلم الذي راود سكان جماعة سيدي علي أخديم اقليم الجديدة بالشروع في بداية أشغال تهيئة الطريق الرابطة بين ولاد عيسى و جماعة سيدي أخديم منذ شهرين تقريبا بعد حلول الشركة المنوط بها تشييد مشروع التهيئة و قيامها بالدراسات الأولية لبداية الأشغال حتى تحول الحلم الى كابوس بعدما تفاجأ السكان بعدم استكمال الشركة للمشروع و توقيفها دون معرفة السبب لتستمر معانات الساكنة مع الحالة المهترئة لهذه الطريق .

و تحوم شكوك حول اياد خفية حولت المشروع الى تهيئة طريق أخرى لأغراض تبدو انتخابية , و يتساءل السكان و كل المهتمين بالشأن المحلي بالجماعة المذكورة عن الصمت المطبق و الغير مبرر للمجلس الجماعي في إعطاء تفسيرات و توضيحات حول استمرار معاناتهم خصوصا مع موسم الشتاء .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى