أخبار وطنية

فاجعة طنجة لن تمر بسلام و الملك يساءل وزير الداخلية في اجتماع وزاري

وضع مسؤولو و منتخبو مدينة طنجة أيديهم على قلوبهم بعد حلول لجنة من القصر للبحث و التقصي حول الأسباب التي أدت الى الفاجعة التي راح ضحيتها 28 شخصا داخل معمل للنسيج بمدينة البوغاز .

لكن يبدو أن الأمر سوف يشهد تطورات جد مهمة من الاهتمام السامي لصاحب الجلالة لمعرفة أسباب و تحديد المسؤوليات و ذلك حينما ساءل وزير الداخلية خلال اجتماع وزاري حول هذه الفاجعة الذي أقيم يوم أمس بالقصر الملكي بفاس كما خصص للمصادقة على مشاريع النصوص القانونية و مجموع من الاتفاقات الدولية .

و خلال بداية هذا الاجتماع ساءل الملك محمد السادس وزير الداخلية عن الحادث و التدابير التي ثم اتخادها لتفادي تكرار مثل هذا الحادث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى