Uncategorized

أولى الاستقطابات الوازنة للحزب المغربي الحر في عهد اسحاق شارية

في أولى الاستقطابات المهمة للحزب المغربي الحر بالحلة الجديدة وجه حزب الأسد ضربة موجعة لحزب الحركة الشعبية بالأقاليم الحنوبية بعد التحاق الدكتور غيات بحزب اسحاق شارية الأمين العام الجديد خلفا لزيان بعد المؤتمر الوطني الاستثنائي الأخير .

و يبدو أن الحزب المغربي الحر بقيادته الجديدة عازم على الدخول بقوة في الاستحقاقات المقبلة و تحقيق نتائج ايجابية و ذلك باستقطاب بعض الوجوه المعروفة على الساحة السياسية و التي تتسم بالنزاهة و الكفاءة, و كان اول الغيث في اطار هذه الاستعدادات الانتخابية من الأقاليم الجنوبية و بالضبط من جهة كلميم وادنون و ذلك حينما زكى الحزب الدكتور عبد الرحمان غيات منسقا اقليميا للحزب بالاقليم .

و بهذا يكون التحاق الدكتور بحزب الأسد ضربة قاسمة للظهر لحزب السنبلة و خسارة سياسية مهمة و خسارة كبيرة يصعب تجاوزها كون الملتحق الجديد بحزب الأسد يتمتع بقاعدة انتخابية تابثة حسب العديد من المهتمين بالشأن السياسي بالاقليم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى