أخبار وطنية

شغيلة و أرباب الحمامات بالعاصمة الاقتصادية يعودون الى الاحتجاج

بسبب عدم استجابة الحكومة المغربية و السلطات الولائية بمطلبهم القاضي بالترخيص لهم قصد استئناف أنشطتهم , أعلنت شغيلة قطاع الحمامات التقليدية و الرشاشات العمومية بمدينة الدارالبيضااء عن تنفيد وقفة احتجاجية وصفت بالاندارية قبل الدخول في اعتصام مفتوح .

شغيلة القطاع قررت العودة للاحتجاج و ذلك يومه الثلاثاء أمام المقر المركزي للهيئة النقابية للاتحاد العام للمقاولات و المهن و ذلك حسب بلاغ لجمعية أرباب الحمامات التقليدية و الرشاشات العمومية بالدار البيضاء المنضومة تحت لواء هذا الاخير .

كما اوضح ذات البلاغ انه على اثر التهميش و التخويف الذي اتخدت الحكومة المغربية في التعامل على ارباب الحمامات التقليدية و العصرية و العاملين معهم من خلال تمديد فترة الحجر الصحي و منع فئة من االاستناف في العمل رغم الضروف الاجتماعية والاقتصادية المزرية التي اصبح يعيش عليها مهني القطاع و استمرار منعهم من استناف عملهم رغم ان مجموعة من المدن و المراكز المحيطة ,بمدينة البيضاء تعمل حمامتها بشكل عادي ,وانه لم تسجل اي حالة وبائية بهاته الحمامات و غيرها من التي تعمل على المستوى الوطني “

وأفاد بعض المعنيون بالامرأنه في حال عدم الاستجابة الحكومية و السلطات الولائية لمطلبهم انهم سوف يلجأون الى الاعتصام امام مقر ولاية جهة الدار بيضاء سطات حتى تحقيق مطالبهم المشروعة و ويعد هذا من الملفات الساخنة الذي يوجد على مكتب السيد رئيس الجكومة و الذي ابدى ارتباك و فشلا في تصريف هذه الازمة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى