أخبار وطنية

ساكنة الجديدة تستنجد تدخل السلطات المحلية.

تعيش مجموعة من شوارع المدينة حالة كارثية لدرجة أن بعض الشوارع أصبحت في عزلة تامة عن المدينة و ذلك بسبب هشاشة البنية التحتية.

الجديدة أو المهدومة كما أصبحو يسمونها لانهيار بنياتها التحتية انتشار الحفر في مدارات طرقات المدينة و انغلاق بالوعات تصريف المياه جعل بعض شوارع المدينة على شكل أودية يستحيل معها التنقل بين أزقتها.

فبعد أمطار الخير التي عرفتها المدينة زاد قلق الساكنة من جراء هذا التظهور الخطير في البنيات التحتية للمدينة و التي لم تعد تستوعب مثل هذه الأمطار.

كما استنجد بعض السكان تدخل السلطات الوصية مخافة حدوث مالا يحمد عقباه في حالة استقبال المدينة لأمطار كثيفة مخافة حدوث فياضانات كالتي حدثت بتطوان و القصر الصغير .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى