أخبار وطنية

توفير بدائل للمتضررين من الاغلاق الليلي هي مطالب جمعت فرق من الأغلبية و المعارضة .

للتخفيف من الضائقة الاقتصادية على الفئات المتضررة من قرار حظر التنقل الليلي خلال شهر رمضان الأبرك , طالبت فرق من الأغلبية و المعارضة بمجلس المستشارين أمس الثلاثاء بالرباط الحكومة بتوفير بدائل و برمجة سياسات موازية .

و اعتبرت هذه المكونات أن حساسية المرحلة تستدعي اجراءات مؤطرة برؤية تصنع البدائل و تقدم خطط استباقية لتفادي الكساد الاقتصادي و ذلك خلال جلسة عامة خصصت لمناقشت التطورات و التدابير الاحترازية المواكبة لذلك. و أمام هذا الواقع الصعب و المرير و الذي أصبح يحتم توفير حلول مبتكرة لتلاقي عدة مآسي اجتماعية خلال هذا الشهر حيث أن قرار الاغلاق الليلي وضع شرائح واسعة في مأزق حقيقي و ذلك لانقطاع رزق عيشهم لا سيما العاملين بالقطاع غير المهيكل و العاملين في المقاهي و المطاعم و الفنادق الباعة المتجولين و من يعتمدون على الحركة الليلية لرمضان و بعض التجار الموسميين و الذين لا تنشط تجارتهم الا مع هذا الشهر المبارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى