أخبار وطنية

بلاغ الحكومة حول اجراءات التخفيف يربك المواطنين و يغضب المهنيين

قرار الحكومة تخفيف الاجراءات الاحترازية ابتداءا من يوم الجمعة و ذلك بتمديد حظر التنقل الليلي من الساعة 11 ليلا الى الساعة الرابعة و النصف صباحا , مصحوبا بقرار إغلاق المحلات و المقاهي و المطاعم على نفس الساعة مع الابقاء على القيود الاحترازية و التي ثم اقرارها سابقا ضمن حالة الطوارئ الصحية و التي تهم تنظيم الحفلات و التجمعات.

و عبر العديد من المواطنين عن ارتباكهم من قرار الحكومة حظر التجوال و إ غلاق المحلات على الساعة 11 ليلا و لم يجدو تفسيرا أو حلا لهذه الهفوة التي وقعت فيها الحكومة و دعو الى تداركها حيث لا يعقل إذا كان حظر التجوال 11 ليلا متسائلين عن الطريقة التي سوف يصل بها صاحب المحل أو الزبون الى بيته .

فيما أغضب قرار تمديد منع الحفلات و التجمعات أصحاب قطاع مموني الحفلات و العاملين به نظرا للأزمة المالية الخانقة التي أصبح يعيشها قطاع تنظيم الحفلات و الذي يرتبط بالعديد من المهن كالفنانين و الطباخين و غيرهم .

حيث عبر العديد منهم عن جام غضبه من هذا القرار الذي نزل عليه كالصاعقة بعدما كانو يمنون النفس بأن تسمح لهم الحكومة من مزاولة مهامهم بعد أزيد من سنة من الاغلاق و المنع .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى