أخبار وطنية

المحكمة تدين مستشارا جماعيا ب 5 سنوات سجنا نافذا بتهمة اغتصاب ابنه

نطقت محكمة الاستناف بحكمها في حق مستشار جماعي متابع بجناية اغتصاب ابنه , وتكون بذالك غرفة الجنايات لدى محكمة اسفي قد اسدلت الستار عن قضية اسالت الكثير من الحبر , واستاثرت باهتمام واسع داخل الاقليم.

خمس سنوات سجنا نافذا كانت هي منطوق الحكم في حق المستشار الجماعي بالجماعة الترابية ايغود اقليم اليوسفية المتابع بجريمة الاغتصاب في حق طفله القاصر .

وتفجرت هذه القضية عندما تقدمت زوجة المتهم بشكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة المذكورة , قام على اثرها السيد الوكيل بايداع المتهم السجن المدني باسفي على خلفية اتهامه باغتصاب ابنه .

ليتبين خلاتل التحقيق اننا أمام وحش بشري انعدمت في قلبة مشاعر الابوة , ليستبيح عرض ابنه ويعرضه لعمليات اغتصاب متكررة لمدة أشهر طويلة .

الاب البالغ من العمر 50 سنة هو طليق أم الطفل كان يستغل ابنه جنسيا , خلال الايام التي كان يستأذن أمه ليقوم بأخده الى منزله الكائن بالجماعة الترابية المذكورة , قبل أن تكتشف الام بالصدفة تعرض ابنها للاغتصاب بعدما لاحظت ظهور بعض البتور على مستوى دبر الطفل خلال عملية الاستحمام , ليعترف لامه بما تعرض له .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى