أخبار وطنية

آسفي : جنازة مهيبة لضابط أمن ممتاز بعد تلقيه ل 7 طعنات غادرة

تجري النيابة العامة مع مرتكب جريمة قتل بشعة في حق ضابط شرطة ممتاز بمدينة آسفي , و جرى بالموازاة مع ذلك تشييع جنازة الهالك بمقبرة العرشة بموكب جنازي مهيب تخلله حضور وازن لأسرة الأمن ترأسهم والي الامن بمنطقة محمد الأموي و العديد من المسؤولين الأمنيين بالإضافة لعدد من الأصدقاء و جيران الضحية و خيم على الأجواء حزن كبير و بكاء وسط المقربين من الهالك و الذين شهدو له حسن الخلق .

و أعادت هذه الجريمة المروعة في أحد عناصر الأمن الى الواجهة المشكل الأمني للمدينة بعد تنامي منسوب الجريمة خلال الأيام القليلة الماضية كانت أبشعها ما أصبح يعرف بجريمة حي عزيب الدرعي و التي راح ضحيتها الشاب زهير .

الجريمة التي راح ضحيتها ضابط شرطة ممتاز يبلغ من العمر 55 سنة جرت أطوار وقائعها يوم السبت مساءا بسوق المتلاشيات من طرف الجاني و الذي يبلغ من العمر 46 سنة و الذي وجه للهالك 7 طعنات غادرة على مستوى الظهر ليسقط مدرجا بدمائه حيث حاول الجاني قبل أن تنم محاصرته من طرف العديد من المواطنين ليسلم نفسه بعد ذلك و تدور العديد من التساءلات حول الأسباب الحقيقية وراء ارتكاب الفاعل لهذه الجريمة خصوصا و أنه كان على معرفة سابقة بضابط الأمن لكونه يسكن في نفس الحي الذي يقطن به الهالك .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى