أخبار وطنية

توقيف مدير بنك ورئيس باطرونا بمكناس بعد اختفاء مبالغ مالية كبيرة

لم يكن أحد يظن أن محاولة انتحار شاب بمحيط المحكمة سوف تحل لغز عملية نصب كبيرة يقودها مدير وكالة بنكية ورئيس فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب , قبل أن يتدخل أحد نواب الملك بالمحكمة ويتني الشاب عن فعله.

الشاب والذي كان أطلق سراحه للتو من طرف نائب وكيل الملك بعد تسوية وضعيته من طرف رجل أعمال معروف بمكناس حيث كان متابعا بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد.

وطالب الشاب فور خروجه من السجن بفتح تحقيق في شكاية كان قد تدم بها في مواجهة عدة أشخاص ومهددا بالانتحار في الساحة المجاورة للمحكمة في حال عدم تفعيل التحقيق في شكايته.

الشاب اشتكى من عمكلية نصب قاما بها شخصين اثنين في حقه وذالك عندما قاما بتحويل مبلغ مالي مهم من حسابه البنكي الى حساب شخص اخر دون سند قانوني .

حيث قررت النيابة العامة بمنكاس من متابعة مدير وكالة بنكية وورئيس فرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب بتهم تخص خيانة الامانة والامشاركة في أفعال إجرامية يحرمها القانون , حيث تمت متابعتهم في حالة اعتقال منة طرف نائب وكيل الملك قبل عرضهم على قاضي التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى