أخبار وطنية

انتحار شاب يقود الى اعتقال خليفة باشا و ثلاثة عناصر من القوات المساعدة و عون سلطة

تم وضع خليفة باشا وثلاثة عناصر من القوات المساعدةو عون سلطة رهن الاعتقال الاحتياطي بناءا على امر قاضي التحقيق لدى المحكمة الابتدائية بمكناس وذلك بغرض الشروع معهم في التحقيق التفصيلي للاشتباه في تورطهم في قضية الحكرة والتي كانت سببا في وضع شاب بمنطقة بوفكران حدا لحياته بعد تعرضه من طرف المعنيين بالامر للتعذيب والاحتجاز وفق ما جاء في رسالة خطية تركها الضحية قبل موته.

و تعود اسباب القضية بالاساس حسب بعض المصادر انه عندما كان الضحية يتوجه الى مقر الجماعة من اجل الحصول على سيارة اسعاف بغرض نقل شقيقته التي كانت في وضعية صحية حرجه قبل ان يدخل في شنئان مع خليفة الباشا بعدما رفض تمكينه من سيارة الاسعاف حيث تعرض للتعذيب والاحتجاز من طرف المعنيين ليدفعه هذا الامر لوضع حد لحياته مباشرة بعد اطلاق سراحه.

القضية التي هزت اركان الراي المحلي والوطني حيث خرجت العديد من الوقفات الاحتجاجية المنددة بذلك الامر الشيء الذي تسبب في استنفار رجال الدرك الملكي ورجال السلطة قبل ان تدخل النيابة العامة على الخط وتامر بفتح تحقيق في القضية حيث تم عرض الرسالة التي تركها الضحية على الخبرة التقنية للتاكد من صحتها ليبدا التحقيق حول الادعاءات التي وردت فيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى