أخبار وطنية

تلميذ يلفض أنفاسه بين عجلات شاحنة كبيرة بشيشاوة

حادثه سير وصفت بالمروعة تلك التي شهدتها الطريق الغير مصنفة الرابطة بين الطريق الوطنية 8 الطريق الجهوية 201 ,حيث خلفت مصرع تلميذ على مستوى احدى الدواوير بجماةه المازودية التابعة لاقليم شيشاوة وتعود تفاصيل هذه الحادثة الى ان الضحية كان عائدا من الوحدة المدرسية التي يدرس بها في اتجاه منزل اسرته قبل ان تدهسه شاحنه من الحجم الكبير ليفض الضحية انفاسه الاخيرة في عين المكان نظرا لقوة الصدمة حيث لم ينتبه السائق للطفل وهو يهم بقطع الطريق ,وفور علمها بالحادث حضر الى عين المكان السلطات المحلية بقيادة المازودية الى مكان الحادث ليتيم بعد ذلك اشعار عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بشيشاوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى