أخبار وطنية

مطالب ملحة من الحزب الشعبي لحكومة بلاده باحتواء الأزمة مع المغرب في القريب العاجل.

تقارير نشرتها وسائل الاعلام الاسبانية عبر خلالها الحزب الشعبي الاسباني عن نيته الملحة في عودة العلاقات بين البلدين الى سابق عهدها خلال الأيام القليلة المقبلة .

ووجه أمين عام الحزب الشعبي انتقاده لوزير خارجية بلده حيث أظهرت فشلها بتدبير الأزمة الديبلوماسية التي لم تعرفها العلاقة بين البلدين لعقود من الزمن.

الأزمة الديبلوماسية المغربية الاسبانية اندلعت بعد دخول المدعو ابراهيم غالي للأراضي الاسبانية بهوية مزورة اعتبرها المغرب تآمر علو وحدته الوطنية في دولة صديقة و حليف موثوق به .

و أكدت بعض المصادر من داخل الحزب الاسباني أنه سوف يوجه مطالب خلال الجلسة التي سيعقدها البرلمان الاسبانية من أجل إعادة الدفئ للعلاقات المغربية الاسبانية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى