أخبار وطنية

تخفيف الحكم الصادر في حق رئيس جماعة أولاد غانم و كاتب المجلس

اسدلت غرفة الجنايات الاستئنافية بالجديدة الأسبوع الماضي عن القضية التي شغلت الرأي العام المحلي و الاقليمي لسنوات و ذلك بعد الاستماع الى جميع أطراف الملف من بينهم مستشارين جماعيين و موظف بقيادة أولادبوعزيز الجنوبية و ذلك بتخفيض الحكم الايتدائي الصادر في حق رئيس جماعة أولاد غانم و كاتب المجلس من عشر سنوات سجنا نافدا الى 3 سنوات حبسا نافدا و غرامة مالية قدرها حوالي 10 آلاف درهم لكل واحد منهم .

القضية و التي عمرت منذ 2017 عندما قضى قاضي التحقيق بعدم تبوت جناية استعمال وثيقة مزورة فيما أصبح يعرض بقضية رئيس أولاد غانم و من معه , و لكن أقر تبوت التزوير في محرر رسمي حي الطنين لتتم متابعتهما في حالة سراح , لكن قرار محكمة الاستئناف جاء لالغاء الامر المستأنف و التصريح من جديد بمتابعتهما بجناية استعمال وثيقة مزورة طبقا للفصل 356 من القانون الجنائي .

و بعدها ثم رفض الطعن الذي تقدم به الضنين أمام محكمة النقض لكون المحكمة اعتبرت أن قرار الغرفة الجنحية غير قابل للطعن بالنقض ما لم يحكم , لتدين المحكمة الابتدائية الرئيس و كاتب المجلس بعشر سنوات سجنا نافدا و غرامة مالية قدرها 20ألف درهم لكل واحد منها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى