أخبار وطنية

مروع : جريمة ذبح طفلة في السادسة من عمرها بدرب الكبير بالدار البيضاء

جريمة نكراء تلك التي استفاق عليها ساكنة درب رالكبير بالبيضاء صبيحة اليوم , ذهبت ضحيتها طفلة في عمر الزهور لايتجاوز عمرها 6 سنوات , وذالك عندما أقدق شخص في الاربعين من عمره بذبحه بطريقة مفجعة .

الاخبار المتواثرة من عين المكان أكدت أن الجاني باغت الطفلة سلمى ذات الست سنوات عندما كانت تلعب في أحد أزقة الحي , ليقوم بذبحها بطريقة وحشية خلفت صدمة لساكنة الحي .

التحريات والابحات الاولية من طرف الشرطة القضائية بمنطقة أمن الفداء مرس السلطان بمدينة الدار البيضاء من تحديد هوية الجاني حيث تم اعتقال المجرم والذي تحوم شكوك حول صحة وسلامة قواه العقلية .

وأفدت مصادر مضطلعة على أن توقيف المشتبه به مكن من حجز السكين الذي استعمل في الجريمة ويخضع المجرم حاليا لبحت دقيق تشرف عليه النيابة العامة وذالم من أجل الوصول الدوافع والخلفيات وراء اتركاب هذا الفعل الشنيع .

وأوضحت المديرية العامة في بالغ لها أن المعلومات الاولية المتوفرة لحدود الساعة تفيذ أن المشتبه به متشرد يعاني من اضطرابات نفسية باغت الضحية أمام منزلها بحي العفو بمنطقة الدرب الكبير بواسطة سكين كان يحمله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى