أخبار وطنية

جريمة قتل بشعة بعد جلسة خمرية

أدت جلسة لمعاقرة الخمر لبعض الشبان بمنطقة البريدية بجماعة مجاط ضواحي مكناس مؤخرا الى جريمة قتل راح اضحيتها شاب عشريني بسبب خلاف تسبب بينه وبين احد زملائه حيث لا يزال الغموض يلف اسبابه الحقيقية في الوقت الذي كان يحتضن الجلسة الخمرية في محاولة لاخفاء معالم الجريمة الافلات من العقاب.

حيث اكدت المصادر ان احد السكان فوجئ بجثثت الضحية مرمية بالقرب من مسرح الجريمة ليخبر الجيران والسلطات المعنية حيث حلت عناصر من الدرك الملكي والسلطات المحلية ليتم بعد ذلك معاينة الجثة وفتح تحقيق قبل ان يتبين ان عليها اثار بعض الجروح .

وتمكنت عناصر الدرك الملكي من فك لغز الجريمة بفعل التحقيقات الاولية التي باشرتها وذلك بعدما توصلت بمعلومات دقيقة حول الجلسة الخمرية لتتمكن من تحديد هوية احد المشاركين في الجلسة لتتمكن من القاء القبض عليه وذلك بتعاون مع عناصر الشرطة بمكناس ولا تزال الابحاث جارية الى حدود الساعة من اجل الوصول الى كافة المشاركين في الجلسة وتحديد اسباب ودوافع ارتكاب هذه الجريمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى