أخبار وطنية

## نداء للمسؤولين في بني ملال و بالضبط في دواوير” إغرضان  وتاوريرت وأهرماش “…

في مدينة بني ملال و بالضبط في دواوير” إغرضان  وتاوريرت وأهرماش ” يعاني سكان هذه المنطقة من عزلة قاهرة تحت غطاء ما يسمى بالمغرب العميق ,ساكنة متضررة تعاني من صعوبة النقل و التنقل الى أبسط حاجيات الحياة من أكل و تطبيب.

كلمة واحدة تتكرر على ألسنت الصغير و الكبير في هذه المنطقة ألا و هي ” أبريد ” التي تعني الطريق باللغة الامازيغية و التي تمثل بالنسبة لهم المنال الوحيد الذي يستطيع فك عزلتهم و تحقيق أبسط شروط العيش الكريم.

ويمكننا  تمثيل هذه المعاناة السوداء اذا أردنا تسميتها بأبسط مثال يكمن في الذهاب الى السوق الاسبوعي فالوصول الى السوق الاسبوعي يستغرق من يوم و نصف الى يومين و معاناة شديدة بسبب وعرة الطريق و صعوبة وصول وسائل النقل اليها  و يقول احد الساكنة  عندما يقع  أحد على فراش المرض لا نملك أدنى وسيلة لنقله الى المستشفى سوى الدواب او على نعش خشبي نحمله على أكتافنا لأكثر من نصف يوم و ما أكثرهم من يلفظون انفاسهم الأخيرة في منتصف الطريق.

صعوبة الطريق ليست المشكل الوحيد الذي تعاني منه هذه الساكنة بل هو جزء صغير من الدوامة السوداء التي تتخلل هذه المنطقة و ما خفي كان أعظم فالساكنة تعاني حتى من غياب المسعف الأولي  لهذا الكوكب  الذي أطلق عليه سكان هذه المنطقة لقب “الذهب الأزرق” فغياب مصادر المياه  يشكل مشكلا حقيقيا يهدد الساكنة و من هنا تطرح الساكنة سؤالا  أين يتجلى دور المسؤولين في هذه المنطقة و ما فائدة وجودهم  وهل لا نملك حقوقا كجل مواطنين المملكة المغربية.

بقلم : هدى بلخودا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى