Uncategorized

ياسين. ف. يكتب لعربي 24 .. إنهاء الحوتي باليمن يستدعي التدخل التركي على الخط

ياسين .ف. يكتب لعربي 24
إنهاء الحوتي باليمن يستدعي التدخل التركي على الخط

لإنهاء الحرب باليمن والتي اندلعت مند سبع سنوات ولازالت مشتعلة.
الحوتي ليس له مايخسره في اليمن لأنه استغل أموال اليمن وأموال الرئيس الراحل علي صالح.
وأصبح اقوى من السابق عندما كان يعيش في الجبال الوعرة. هم اليوم يعيشون في البيوت الفاخرة ويتمتعون بدعم إيراني وحتى الدعم الغربي من أجل دفع السعودية والإمارات والبحرين إلى شراء المزيد من السلاح.
وهده هي خطة دول الغرب مند البداية .قدموا العراق في طبق من ذهب إلى إيران وثم سوريا ولبنان واليمن. هده كلها مؤامرة من دول الغرب من أجل الحصول على أموال دول الخليج .
في لحظة من اللحظات شعرت قطر بالمؤامرة وغادرت التحالف العربي ومعها بعد الدول من الحرب ضد الحوثيين في اليمن. لاكن دول الجوار متمسكين بأمن واستقرار المنطقة.
وهدا من حقهم لأن الشيعة يشكلون تهديدا حقيقيا لسنة في الشرق الأوسط. لكن الحل الوحيد هو إدخال تركيا على الخط وإعطائها مفاتيح الحرب وتسليمها الرئيس المقيم في السعودية عبد ربه منصور لوضع الشروط التي من شأنها الحصول على الشرعية الدولية في محاربة الجماعة الإرهابية الحوتية التي تريد الاستحواذ على البلاد وهي جماعة شيعية تكونت في عهد الرئيس الراحل علي صالح….
اليوم وفي هذا الوقت تركيا لديها الوسائل التي تخول لها دحر جماعة الحوثي من طائرات الإستطلاع وطائرات بيرقدار المقاتلة الأكثر تطورا في العالم التي تكلف اقل بكتير من الطائرات الحربية الأمريكية F16 و F18 و F22 تكاليف هده الطائرات ضخمة جدا بالمقارنة مع المسيرة التركية TB2 التي دحرة الجماعة الإيرانية قصد في سوريا والعراق وألقت بهم شر الهزيمة.

طائرة الإستطلاع التركية
بيرقدار TB2 الفتاكة

وسبق لعناصر كتيبت فاطمة الزهراء الشيعية أن بتت فيديو قصير لأحد العناصر التابعة لها في حرب سوريا يوثق وهو في آخر لحظاته وهو يقول حصدونا حصدونا…..
إن تركيا لاتدخل في الحرب مباشرة ضد العدو بل عندما تريد دخول الحرب تقوم بجولة تفقدية لعدة ايام من التحليق وجمع عدد كبير من المعلومات عن وجود المراكز العدو وتضبطها جيدا تم تقوم بإرسال الطائرات المسيرة بيرقدار لتنفيذ ضربة عسكرية موجعة لجميع مواقع العدو كما فعلت في حرب أذربيجان وأرمينيا الأخيرة وفي ليبيا وسوريا، يجب على الدول الإسلامية الخليجة ان تتنبأ لهدا المأمرة لكي تضرب عصفورين بحجرة واحدة. تحرير صنعاء وتوفير المال. وهدا يهم تركيا أيضًا لأنها لاتريد التوسع الإيراني الشيعي الخبيث….في المنطقة….

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى